fbpx
حوادث

حجز نصف كيلوغرام من الكوكايين

ضبطت لدى نيجيريين بعين السبع وقيمتها تصل إلىB8 18 مليونا

أحالت الشرطة القضائية البرنوصي بالبيضاء، على وكيل الملك بالمحكمة الزجرية عين السبع نيجيريين، بجنحة حيازة وترويج المخدرات الصلبة، الخميس الماضي.
وحسب مصادر «الصباح»، فإن المتهمين أوقفا متلبسين بحيازة نصف كيلوغرام من الكوكايين تصل قيمتها إلى 18 مليونا، مشددة على أن الكمية المحجوزة تعد الأكبر  مقارنة مع عمليات سابقة بالبيضاء.
وجاء إيقاف المتهمين، بعد أن توصلت عناصر الشرطة القضائية بإخبارية تفيد أن نيجيريا يروج الكوكايين قرب إقامة سكنية مجاورة لسوق ممتاز بمنطقة عين السبع.
واستنفرت المعلومة عناصر الشرطة،  ليتم التخطيط لنصب كمين له من أجل إيقافه متلبسا، سيما بعد الحصول على رقم هاتفه، إذ سيتقمص شرطي دور زبون مدمن على الكوكايين، ولما اتصل به تم الاتفاق على اللقاء قرب سوق لممتاز، ليتوجه الشرطي نحو المتهم، مبديا رغبته في اقتناء غرام من الكوكايين، وهي الحيلة التي ستنطلي على النيجيري، الذي بمجرد أن سلم الكمية المطلوبة للشرطي الزبون، حتى تفاجأ بالشرطة تحاصره وتوقفه.
وأضافت المصادر أنه أثناء تفتيش المتهم، حجزت الشرطة ست كبسولات من الكوكايين، وخلال الاستماع إليه، اعترف أنه يكتري شقة بالمكان رفقة نيجيري آخر، لتتم مرافقته إلى الشقة، ومداهمتها بتعليمات من النيابة العامة، إذ يتم إيقاف المتهم الثاني.
وأوضحت المصادر أنه خلال تفتيش الشقة، لم يتم العثور إلا على كمية قليلة من الكوكايين، قبل أن يثير صندوق يوجد بطريقة مشبوهة في الشقة، انتباه الشرطة، الذي بعد تفتيشه ستكون أمام مفاجأة كبيرة، إذ ستحجز نصف كيلوغرام من الكوكايين.
وأمرت النيابة العامة بوضع المتهمين تحت تدابير الحراسة النظرية من أجل تعميق البحث، ليتم نقلهما إلى مقر الشرطة القضائية، وأثناء تنقيطهما، تبين أن أحدهما يقيم بطريقة غير شرعية بالمغرب.
واعترف المتهمان، أثناء تعميق البحث معهما، بترويجهما الكوكايين منذ مدة بالمنطقة، إذ اكتريا شقة يضعان فيها الكوكايين، مشيرين إلى أنهما يروجان الكوكايين عبر الهاتف، حتى لا يثيرا انتباه العناصر الأمنية.
وحول هوية مزودهما بالكوكايين، كشفا أنه يتحدر من دولة إفريقية، تعرفا عليه في مناسبة سابقة بكورنيش عين الذئاب، مقدمين رقم هاتفه، بعد أن زعما أنهما يتصلان به من أجل تمكينهما من الكوكايين.
 وأوضحت المصادر أن الشرطة القضائية، ما زالت تواصل بحثها لتحديد هوية مزود المتهمين بالكوكايين وإيقافه، إذ رجحت المصادر أنه يقطن حاليا بمنطقة الألفة، بحكم أن أغلب الأفارقة المتورطين في ترويج الكوكايين يكترون شققا بهذا الحي.
مصطفى لطفي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى