fbpx
حوادث

مختصرات

عصابة تتزعمها فتاة تستنفر أمن اليوسفية

استنفرت المنطقة الإقليمية للأمن باليوسفية، والدرك الملكي عناصرها منذ صباح السبت الماضي، للبحث عن عصابة تتزعمها فتاة اعتدت على أكثر من ثمانية أشخاص.
ووفق معلومات حصلت عليها «الصباح» فإن مصالح الدرك الملكي بإقليم اليوسفية توصلت بخمس شكايات من مواطنين تعرضوا لاعتداءات بالسيوف والسلاح الأبيض وسرقت منهم هواتفهم المحمولة ومبالغ مالية كانت بحوزتهم من طرف عصابة تتكون من أربعة أشخاص ضمنهم فتاة.
وأثناء التحقيق الأولي تبين أن مجموع المعتدى عليهم من طرف أفراد العصابة يفوق ثمانية ضحايا جلهم يتحدرون من الجماعات القروية للكنتور ورأس العين والخوالقة، ويتحرك أفراد العصابة بواسطة سيارة خفيفة من نوع «رونو كليو». وتابعت المصادر أن ثلاثة ضحايا أصيبوا بجروح خطيرة استدعت نقلهم على وجه السرعة صوب قسم المستعجلات بالمستشفى الإقليمي للاحسناء وتلقوا العلاجات الضرورية.
   وبعد التنسيق مع النيابة العامة بمحكمة الاستئناف بآسفي والمحكمة الابتدائية باليوسفية، قامت عناصر الشرطة والدرك الملكي باليوسفية بعدة حملات تمشيطية في خطوة لوضع اليد على الجناة، وتم الاستماع إلى إفادة بعض الضحايا الذين أكدوا أن أفراد العصابة يستدرجون الضحايا بواسطة فتاة، وبعدها يقومون بسلبهم أموالهم وهواتفهم المحمولة والاعتداء عليهم.
حسن الرفيق (آسفي)

ثلاثة قتلى في حادثي سير

أسفر حادث انقلاب سيارة للنقل المزدوج بتراب الجماعة القروية لسيدي علي بن يوسف التابعة لأولاد افرج، الأربعاء الماضي، عن وفاة شخصين وإصابة 13 آخرين بجروح متفاوتة الخطورة. وأفادت مصادر «الصباح» أن السيارة المخصصة لنقل الركاب المعروفة ب»عويطة»، كانت تقل خمسة عشر عاملا في الصباغة، وكانت متوجهة نحو سد الدورات للقيام بأشغال الصيانة، انقلبت قرب دوار الرديدات، بعدما فقد سائقها السيطرة عليها عقب خروجها عن الطريق بمنعرج خطير.
وأكدت المصادر ذاتها، أنه فور علمها بالحادث، انتقلت مصالح الدرك الملكي والوقاية المدنية والسلطات المحلية إلى الحادث، وعملت على انتداب ثلاث سيارات للإسعاف تابعة للجماعة القروية سيدي علي بن يوسف والقواسم وأولاد افرج، لنقل المصابين إلى المستشفى الكبير بالجديدة لتلقي العلاج.
وجرى نقل الهالكين إلى مصلحة حفظ الأموات بالمستشفى ذاته، وفتحت الدرك بخميس متوح تحقيقا لمعرفة الأسباب التي أدت الى وقوع الحادث.
من جهة أخرى، لقي سائق سيارة «بيكوب»، مصرعه الثلاثاء الماضي، في حادثة سير وقعت على الطريق الجهوية الرابطة بين الجديدة والوليدية قرب سيدي بوزيد، لما اصطدمت السيارة ذاتها بشاحنة من الحجم الكبير.
أحمد ذو الرشاد (الجديدة)

التحقيق في فيديو تعذيب شاب بتاونات

أمرت النيابة العامة بابتدائية تاونات بالتحقيق في فيديو نشر بموقعي «يوتوب» و»فيسبوك» يظهر عملية تعذيب شاب عشريني، بمركز جماعة بوهودة، من قبل ابن عون سلطة (شيخ) بدواري أيشتوم والناظور، بحضور شاب، قبل أن ترصدهم كاميرا محل تجاري قريب من مكان الاعتداء.
وما زال المتهم حرا طليقا، بعد مرور نحو أسبوعين على نشر الفيديو وصدور الأوامر القضائية، رغم الزيارات الميدانية التي قامت بها عناصر الدرك لاعتقاله بمسقط رأسه، ما زاد من حيرة عائلة الضحية وتخوفها من أي تدخلات قد تطمس حقها في إعادة الاعتبار إلى المعتدى عليه بالشارع العام.
وتعود الواقعة الموثقة بواسطة الفيديو، إلى حوالي الواحدة والنصف من صباح 25 نونبر الماضي، عندما تم استدراج الضحية «ر. ش» المزداد في 27 ماي 1990 ببوعادل، من قبل المشتبه فيه، إلى مكان الاعتداء لأسباب مجهولة، قبل تعريضه إلى شتى أنواع التعذيب اللفظي والجسدي باستعمال اليد وأنبوب بلاستيكي. ويبدأ الفيديو الذي يقع في 4 دقائق و27 ثانية، بإمساك ابن عون السلطة، الذي يضع قبعة على رأسه ويرتدي جلبابا قصيرا، بعنق الضحية والشروع في ضربه بلكمات بيده اليمنى وبركلات في جهازه التناسلي بقوة وبشكل هستيري، محاولا إسقاطه أرضا، قبل حضور شاب آخر يرتدي سترة سوداء.
وحاول الضحية تقبيل كتف المعتدي أملا في الصفح عنه، إلا أنه واصل تعنيفه أمام عيني مرافقهما، قبل أن ينجح في إسقاطه أرضا إثر ركلة قوية أفقدته توازنه، دون أن يكف عن إلحاق الأذى به باستعمال رجله، دون أن تنجح محاولة المرافق، منعه من مواصلة هذا الاعتداء البدني.   
حميد الأبيض (فاس)

النصب على وكالات لكراء السيارات بمراكش
استنفر مبحوث عنه من أجل التزوير والنصب على وكالات كراء السيارات، وانتحال هويات وإصدار شيكات بدون رصيد، أخيرا، مختلف الأجهزة الأمنية بولاية أمن مراكش، بعد نجاحه في تنفيذ مجموعة من العمليات، كان آخرها سرقة سيارة من إحدى وكالات كراء السيارات الموجودة بحي كيليز. جاء ذلك، بعد مجموعة من الشكايات التي وجهها بعض أصحاب هذه الوكالات إلى المصالح الأمنية، بخصوص سرقة سياراتهم،  تجري مباشرة التحريات الأولية وفتح تحقيق في الموضوع  تحت إشراف النيابة العامة، ووضع خطة أمنية محكمة لتتبع تحركات المشتبه فيه، من خلال جمع المعطيات والقرائن ، التي ستساعد في فك لغز السرقات. و أوضحت المصادر نفسها، أن المتهم يعمد إلى اكتراء سيارات من وكالات متخصصة باستعمال وثائق مزورة، ثم يعيد بيعها، كما يفتح حسابات بنكية بوثائق مزورة ويحصل على شيكات،  في الوقت الذي بينت التحريات أن صورة الجاني حقيقية، فيما كانت باقي المعلومات مزورة. و أضاف المصدر نفسه،  أن الجاني نفذ عشرات العمليات في البيضاء ومراكش وأكادير، وتمكن بالطريقة نفسها من الحصول على مجموعة من السيارات من الوكالات المخصصة لتأجير السيارات وأعاد بيعها بمدن أخرى بأثمان زهيدة.
محمد السريدي (مراكش)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى