fbpx
الرياضة

الأسود يجربون اليوم خطتهم للجزائر

يقلعون بعد غد في طائرة خاصة إلى عنابة واضطراب في تحضيرات “الخضر”

يكثف المنتخب الوطني تحضيراته للمباراة التي يحل فيها ضيفا على نظيره الجزائري يوم الأحد المقبل بملعب 19 ماي، لحساب الجولة الثالثة من تصفيات كأس أمم إفريقيا ل2012.
ويخوض المنتخب الوطني حصتين تدريبيتين اليوم (الخميس) ويركز فيهما المدرب إيريك غريتس على نظام اللعب الذي سيعتمده في المباراة، قبل خوض آخر حصة تدريبية صباح غد (الجمعة) بملعب مراكش الجديد.
وتقلع بعثة المنتخب الوطني مساء غد (الجمعة) من مطار مراكش إلى مدينة عنابة عبر طائرة خاصة.
من ناحية ثانية، تأكدت مشاركة الدولي الجزائري مجيد بوكرة في المباراة بعدما أثبتت كشوفات الرنين المغناطيسي أول أمس (الثلاثاء) عدم خطورة الإصابة.
وكان بوكرة أصيب في أسفل الفخذ خلال مباراة فريقه غلاسغو رانجرز الاسكتلندي أمام سلتيك، لحساب نهاية كأس اسكتلندا.
وبات الغموض يلف مشاركة كريم زياني، المحترف بقيصري سبور التركي، في مباراة عنابة، بعد شعوره بألم في عضلة الفخذ، تطلب خضوعه للفحوصات الطبية. ولم يتأكد ما إذا كان زياني جاهزا لخوض المباراة أم لا.
وكان نذير بلحاج آخر الملتحقين بمعسكر المنتخب الجزائري، واضعا حدا للأخبار التي راجت بشأن رفض تسريحه من قبل ناديه السد القطري.
وحسب صحيفة «الشروق» فإن تحضيرات «الخضر» شهدت بعض الاضطرابات بسبب تأخر بعض اللاعبين عن الالتحاق بالمعسكر التدريبي، من بينهم جمال مصباح، مدافع ليتشي وعبد المالك زياية، مهاجم اتحاد جدة السعودي، إضافة إلى رفيق جبور وجمال عبدون. كما عرفت الحصة التدريبية تعزيزات أمنية مشددة لتفادي ما وقع في الحصة التدريبية الأولى.
وكشفت الصحيفة ذاتها أن المدرب عبد الحق بنشيخة ألغى الحصة التدريبية الثانية 24 ساعة بعد أحداث الحصة التدريبية الأولى التي توقفت بسبب اجتياح أنصار المنتخب الجزائري أرضية ملعب شابو.
إلى ذلك، ذكرت صحيفة «الخبر» أن أرضية ملعب 19 ماي ستكون جاهزة يوم الأحد المقبل، إذ لم تتأثر بالتساقطات المطرية الغزيرة التي تهاطلت على عنابة أخيرا.

عيسى الكامحي وعادل بلقاضي (مراكش)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق