fbpx
الأولى

خطير… مدير يحتجز تلميذة بسبب لباسها

أسرة الطفلة بتارودانت تكشف أن الإدارة تفرض وزرات تتجاوز الأرداف وتخفي الركبتين

أزاح اتهام مدير إعدادية بإقليم تارودانت، أمس (الأربعاء)، بـ«احتجاز» تلميذة بسبب لباسها، الستار عن وجود ثانويات وإعداديات بالمغرب، حولها مديروها إلى ما يشبه «إمارات»، يفرضون في قوانينها الداخلية، معايير الجماعات الدينية التي ينتمون إليها، للأخلاق والحشمة.

هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا

تسجيل دخول المشتركين
   


زر الذهاب إلى الأعلى