fbpx
مجتمع

اتصالات المغرب تستقطب 51 مليون زبون

تواصل فروع “اتصالات المغرب” بإفريقيا تدعيم النتائج المالية، إذ حققت المجموعة رقم معاملات إجمالي وصلت قيمته، خلال تسعة أشهر الأولى من السنة الجارية، 25 مليار درهم، مسجلا زيادة بنسبة 16.6 في المائة، بالمقارنة مع الفترة ذاتها من السنة الماضية، لكنه عرف تراجعا بناقص 0.2 في المائة بخصوص النشاط داخل المغرب. وتمكنت المجموعة من تعويض تراجع رقم معاملاتها بالمغرب بالمداخيل المحصلة من فروعها بالبلدان الإفريقية التي ارتفعت بنسبة 6.5 في المائة.

لكن سجل انتعاش في نشاط المجموعة بالمغرب، خلال الفصل الثالث من السنة، إذ ارتفع بنسبة 3.3 في المائة، في حين وصل معدل نموه في ما يتعلق بنشاط المجموعة بالخارج إلى 8.7 في المائة، ما جعل رقم المعاملات الإجمالي للمجموعة ينمو، خلال الفصل الثالث بنسبة 4.8 في المائة، بالمقارنة مع الفصل ذاته من السنة الماضية. لكن عرفت النتيجة الصافية من حصة المجموعة تراجعا بناقص 6.2 في المائة، وأرجعت “اتصالات المغرب” ذلك إلى التحملات المالية المتعلقة باقتناء وإدماج ستة فروع جديدة، مكنت المجموعة من رفع عدد زبنائها، ليصل، مع متم شتنبر الماضي، إلى 51 مليون زبون، ما يمثل زيادة بنسبة 29 في المائة، بالمقارنة مع الفترة ذاتها من السنة الماضية.

وعرفت التدفقات الصافية لخزينة المجموعة تراجعا بناقص 9.4 %، مقارنة بالفترة ذاتها من السنة الماضية، لتستقر في حدود 7 ملايير درهم، وأوضح مسؤولو «اتصالات المغرب» أن هذا التراجع مرتبط بشكل أساسي بأداء مستحقات رخصة استغلال شبكة الجيل الرابع (G4) بقيمة 910 ملايين درهم، وتجديد رخصة الجيل الثاني (G)2) بموريتانيا بغلاف مالي في حدود 301 مليون درهم. وتراهن الدولة أن يواصل نشاط اتصالات المغرب تحسنه، خلال السنة المقبلة، إذ برمجت الحكومة في مشروع قانون المالية للسنة المقبلة في خانة موارد الاحتكار أزيد من مليار و 500 مليون درهم من حصتها من أرباح اتصالات المغرب.

عبد الواحد كنفاوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق