مجتمع

الذراع الحقوقي لـ”بيجيدي” يتضامن مع منجب

 قال منتدى الكرامة لحقوق الإنسان، الذراع الحقوقي لحزب العدالة والتنمية، إنه “يتابع بقلق كبير قضية الأستاذ الجامعي والناشط الحقوقي المعطي منجب، مستغربا منعه للمرة الثانية من مغادرة التراب الوطني للمشاركة في ندوة علمية بالنرويج،

وهو ما يعتبر، يضيف المنتدى، “مسا بحق من حقوقه الأساسية”، معبرا عن تضامنه مع المعطي منجب، الذي دخل في إضراب مفتوح عن الطعام، ومعبرا، كذلك، عن تخوفاته من أن تكون هذه المضايقات تعبيرا عن “عدم رضا بعض الجهات عن كتابات المعطي منجب وأنشطته الجمعوية”. 

 

وانضم منتدى الكرامة إلى صف الجمعيات الحقوقية المنددة باستخدام القوات العمومية للعنف ضد التظاهر السلمي. وطالب المنتدى الحقوقي، بفتح تحقيق في ما حصل   خلال تفريق وقفة احتجاجية نظمت، أخيرا، أمام البرلمان، و”إيقاع الجزاء بالمخالفين”، داعيا إلى  احترام التزامات المغرب الدولية ومقتضيات الدستور والقوانين الجاري بها العمل من حيث ممارسة الحقوق والحريات.

وفي ما يخص الانتخابات الجماعية والجهوية، ومجالس العمالات والأقاليم بالإضافة إلى انتخاب أعضاء مجلس المستشارين، وصف منتدى الكرامة،  الجو الذي مرت فيه هذه الانتخابات ب”العادي”، مشيرا إلى أنه تم خلالها احترام الضمانات الأساسية، غير أن المعايير الفضلى لانتخابات حرة ونزيهة، يضيف المنتدى، في بيان أصدره عقب اجتماع مطول له عقد أخيرا، “تدعو إلى التوقف عند ظاهرة الاستخدام المفرط للمال وبعض أساليب التحكم التي شابت بعض مراحل العملية الانتخابية التي تهم الناخبين الكبار، خاصة في ما يتعلق بانتخاب بعض مجالس الجهات ورؤسائهم وانتخاب أعضاء مجالس العمالات والأقاليم ورؤسائهم، وانتخاب أعضاء مجلس المستشارين”.

وأضاف المنتدى أن على السلطات الحكومية العمل على تطوير النظام الانتخابي وتطوير وسائل مراقبة مسالك المال الانتخابي ومصادره، مشيدا في الآن نفسه بكل الإجراءات المتخذة لتخليق الحياة السياسية والعمليات الانتخابية، قبل أن يشير إلى أنه يتوجب على السلطات “احترام الضمانات الأساسية للمشتبه فيهم، خاصة ما يتعلق باحترام قرينة البراءة وسرية التحقيق”.

ض.ز

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق