الرياضة

إصابة القديوي تربك فاخر

اللاعب التحق بمعسكر المحليين وسيعرض حالته على طبيب المنتخب
أربكت إصابة يوسف القديوي حسابات امحمد فاخر، مدرب المنتخب المحلي، وبات مضطرا لانتظار نتيجة الفحوصات الطبية.
ومن المقرر أن يكون القديوي، خضع أمس (الخميس)، للكشوفات على يد طبيب المنتخب لتحديد طبيعة الإصابة، ومدة تعافيه منها، على أن تبقى الكلمة الأخيرة لفاخر في مرافقته للمجموعة إلى تونس.
ولن يكون بإمكان فاخر تعويض القديوي في لائحته النهائية، في حال تأكدت خطورة إصابته، وسيكتفي بقائمة 25 لاعبا التي بعثها إلى اتحاد شمال إفريقيا.
وخصصت جامعة كرة القدم، مساء أول أمس (الأربعاء)، حافلات من الحجم الصغير، لنقل دوليي الرجاء والفتح وأولمبيك خريبكة، مباشرة بعد نهاية مباراتي نصف نهائي كأس العرش، إلى معسكر المحليين بمراكش.
وسيواصل المحليون استعداداتهم اليوم (الجمعة)، بخوض حصتين تدريبيتين بمشاركة جميع اللاعبين، تتخللهما مباراة تدريبية، لوضع اللمسات الأخيرة على التشكيلة الأساسية التي سيعتمدها فاخر، في مباراته الأولى أمام ليبيا في 22 أكتوبر الجاري، قبل أن تواصل المجموعة استعداداتها غدا (السبت)، بإجراء حصة تدريبية واحدة، قبل الانتقال مساء اليوم ذاته إلى العاصمة الاقتصادية، لقضاء الليلة، والمغادرة صوب تونس، عبر مطار محمد الخامس، في السابعة من صباح بعد غد (الأحد).
وستنطلق مباريات إياب تصفيات منطقة شمال إفريقيا، في 22 أكتوبر الجاري، بمواجهة تونس لليبيا، على أن يلتقي المنتخب الوطني ليبيا في 25 من الشهر ذاته، ويختتم مشاركته بمواجهة تونس في اليوم الأخير من التصفيات.
نورالدين الكرف

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق