مجتمع

توقيف طبيب بمراكش 

أفادت مصادر «الصباح»، أن المدير الجهوي للصحة العمومية بجهة مراكش آسفي، أبلغ طبيبا بقرار توقيفه عن العمل، بتعليمات من وزير الصحة، البروفيسور الحسين الوردي.

 

وعزت المصادر ذاتها، سبب توقيف الطبيب عن العمل، وإحالته على المجلس التأديبي، إلى ضبطه متلبسا بالعمل بإحدى المصحات الخصوصية بالدار البيضاء، مضيفة أن الطبيب الموقوف يشتغل بالقطاع العام ببلدية أيت أورير، بإقليم الحوز، وانتقل إلى الدار البيضاء لإجراء عملية جراحية لامرأة حامل بمصحة خصوصية خارج الجهة المسجل بها دون ترخيص.

وقالت المصادر المذكورة، إن العملية انتهت بوفاة الحامل وجنينها، الأمر الذي جعل وزارة الصحة تقوم بإرسال لجنة تفتيش إلى المصحة المذكورة، قبل أن يتم ضبط الطبيب يزاول المهنة بشكل غير قانوني بها.

وأكدت المصادر أن الحسين الوردي، أصدر تعليماته بتوقيف الطبيب عن العمل، وعرضه على المجلس التأديبي، بل ومطالبته بإعادة الأجرة التي كان يتقاضاها عن الأيام التي كان متغيبا فيها عن العمل، ومراسلة الهيأة الوطنية للطبيبات والأطباء لأن الطبيب يزاول العمل بالقطاع الخاص، بدون ترخيص كما أنه يعمل  بجهة البيضاء علما أنه مسجل بجهة مراكش.

محمد السريدي (مراكش) 

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق