وأكد قسنطيني، في تصريحات صحافية، نقلها موقع “كل شيء عن الجزائر”، أنه لمس رغبة الترشح لدى بوتفليقة، خلال لقاء جمعهما الأسبوع الماضي.

وقال إن حالة بوتفليقة الصحية جيدة، ويتمتع بطريقة تحليلية دقيقة، مشيرا إلى أن قوة صوته تراجع بعض الشيء.

وأشاد قسنطيني ببوتفليقة، مبرزا أنه يريد أن يخدم بلده لأطول وقت ممكن.

وتولى بوتفليقة رئاسة الجزائر لأول مرة في 1999.